السبت، مايو 16، 2009

البلياردو


هذه بعض كلمات قرأتها فى كتاب أصداء السيرة الذاتية للأستاذ نجيب محفوظ رحمه الله

1
التحدى

فى غمار جدل سياسى سأل أحد النواب وزيراً :
هل تستطيع أن تدلنى على شخص طاهر لم يلوث ؟
فأجاب الوزير متحدياً :
إليك على سبيل المثال لا الحصر الأطفال و المعتوهين و المجانين ، فالدنيا مازالت بخير .

2
الهجر

لم أشعر بأنه مات حقاً إلا فى مأتمه
شغلت المقاعد بالمعزين و تتابعت تلاوة القرآن الكريم ، و إنهمك كل متجاورين فى حديث ، فذكرت حوادث لا حصر لها
إلا أن الراحل لم يذكره أحد .
حقاً لقد غادرت الدنيا أيها العزيز ، كما أنها قد غادرتك .

3
البلياردو

جلست فى ركن المقهى الذى تقوم فيه مائدة البلياردو ، و جاء رجل نشط و راح يلاعب نفسه فيرمى الكرة مرة و يرد فى أخرى .
و قلت له بأدب :
هل تسمح لى أن ألاعبك فهو أجلب للمتعة .

فقال دون أن ينظر إلىّ :
بل المتعة أن ألعب وحدى و أن يتفرج الآخرون .
و نظرت حولى فرأيت جميع الزبائن يغطون فى النوم .

4
عندما

سألت الشيخ عبد ربه التائه :
متى يصلح حال البلد ؟
فأجاب :
عندما يؤمن أهلها بأن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة السلامة .

5
فى الحظيرة

قال الشيخ عبد ربه التائه
حلمت بأننى واقف فى حظيرة أغنام مترامية الأطراف ، و كانت تأكل و تشرب و تتبادل الحب فى طمأنينة و سلام ،
تمنيت أن أكون أحدها ، فكنت جدياً بالغ القوة و الجمال ,
و يوماً جاء صاحب الحظيرة يتبعه الجزار حاملاً سكينه .

هناك 15 تعليقًا:

e7na يقول...

اختيار موفق يا بدراوى
الكتاب ده مميز جدا وأنا مقتنع فعلا بأن احوالنا لن تنصلح الا اذا اقتنع الناس ان عاقبة الجبن أسوأ من عاقبة السلامه
...
أشكرك على المرور والاهتمام يا صديقى

اعقل مجنونه يقول...

اول تعليق

صح


هيييه

اعقل مجنونه يقول...

ايه ده التانى


مفيش مشكله


بس بجد التوبك دا تحفـــــــــــــــه
من هنا لحد هناك كدا

مواطن مصري يقول...

جلست فى ركن المقهى الذى تقوم فيه مائدة البلياردو ، و جاء رجل نشط و راح يلاعب نفسه فيرمى الكرة مرة و يرد فى أخرى .
و قلت له بأدب :
هل تسمح لى أن ألاعبك فهو أجلب للمتعة .

فقال دون أن ينظر إلىّ :
بل المتعة أن ألعب وحدى و أن يتفرج الآخرون .
و نظرت حولى فرأيت جميع الزبائن يغطون فى النوم .



حلوة يا بدراوي

حسام غانم يقول...

سألت الشيخ عبد ربه التائه :
متى يصلح حال البلد ؟
فأجاب :
عندما يؤمن أهلها بأن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة السلامة


صح جدا جدا جدا جدا

المعلم محمد صاحب المطعم - طعمية سخنة يقول...

سألت الشيخ عبد ربه التائه :
متى يصلح حال البلد ؟
فأجاب :
عندما يؤمن أهلها بأن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة السلامة .

دي اجمل حاجة بجد

يا رب اصلح حالنا

فتاه من الصعيد يقول...

عندما يققتنع الناس بان عاقبه الجبن اخطر من السلامه
يا سلام....اختيار موفق
بس ليه اخترت العنوان البلياردو....مش صح على فكره ان ممتع انك تلعب وحدك....سامع انت ومواطن مصرى ولا ايه؟
دمت بخير....تقبل مرورى

mimi يقول...

البوست ده جامد يا أحمد ...
بصراحة في البداية حسيت أنه ممل ... بس بعد ما قريته مرة ... رجعت قريته تاني مرتين ..

بصراحة البوست ده حلو جدااا وعجبني

تحياتي

nona يقول...

عجبتنى اوى

التحدى
فى غمار جدل سياسى سأل أحد النواب وزيراً :
هل تستطيع أن تدلنى على شخص طاهر لم يلوث ؟
فأجاب الوزير متحدياً :
إليك على سبيل المثال لا الحصر الأطفال و المعتوهين و المجانين ، فالدنيا مازالت بخير .

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فعلا الدنيا لسة بخير

فى الحظيرة
قال الشيخ عبد ربه التائه
حلمت بأننى واقف فى حظيرة أغنام مترامية الأطراف ، و كانت تأكل و تشرب و تتبادل الحب فى طمأنينة و سلام ،
تمنيت أن أكون أحدها ، فكنت جدياً بالغ القوة و الجمال ,
و يوماً جاء صاحب الحظيرة يتبعه الجزار حاملاً سكينه .

ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

كتاب حلو
تقبل مرورى

Israa El-sakka يقول...

موضووووع جامد أوي و دي أقل كلمة مستنية جديدك ..و عموما محفزظ مميز
سلااام

Appy يقول...

سألت الشيخ عبد ربه التائه :
متى يصلح حال البلد ؟
فأجاب :
عندما يؤمن أهلها بأن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة السلامة .



عجبتنى اوى
عارف الشخص الجبان مينفعش اصلا حد يعتبره عايش لانه ميقدرش يجيب ابسط حقوقه كمان فما بالك بلو عنده بيت واسره
حلو اوى بتاعت البلياردو كمان

همس الاحباب يقول...

اختيار موفق اخى العزيز
فعلا الدنيا لسه بخير
طالما الاطفال والمعتوهين والمجانين هم الطاهرون
عندما يؤمن أهلها بأن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة السلامة .
رائعة جدا
تحياتى

well يقول...

طريقة كتابة ممتازة
وجارى البحث عن الكتاب
وتقبل تحياتى

mimi يقول...

عاوز مش تبقي مقصر؟

خد الموضوع كوبي وبيست بالصورة

ونزله دلوقتي بوست عندك





دي أقل حاجة نعملها



مرة واحدة نتضامن علي حاجة خير

احاسيس آيوشه يقول...

اختيار موفق بوست كلماته قليلة بس معانيه عميقة